العرجون القديم

  • العرجون القديم
معلومات إضافية
المؤلف : مروان البخيت
عدد الصفحات : 208
حالة التوفر :
متوفر
النوع :
كتاب ورقي
45.00 رس
لم يقيم حتى الآن كتابة تعليق


جلال صاحب العقد السادس يلتقي في منزله بصديقه الحميم لأول مرة بعد افتراق دام لمدة ثلاثة وثلاثين سنة، لينتهي اللقاء على شكل عاصف وثائر في وسط ذلك المنزل.
كان المشهد أمام الزوجة مربكًا ومشتتًا، للتوّ كان زوجها يشتبك مع خطيبها السابق.
كان ذلك في الليلة السابقة للصباح الذي فُقدت فيه الزوجة مباشرة!
حينها فقط، وجد الجميع أنفسهم مجبرين على الغوص في عمق الماضي ونبش أنقاضه لتفسير الواقع قبل فوات الأوان.
عندما تقع في مشكلة ، أيّة مشكلة ، يجب عليك أن تقف قليلًا وتبتعد، وتنظر لكل القضية ومحيطها ، كمن يقف أمام لوحة ضخمة مُلتصقًا بها ، فتختلط الألوان في عينيه وتتداخل التفاصيل في مخيّلته ، لكنه لن يتمكن من إدراك جمالها ومغزاها ونوعها ، إلا حينما يبتعد ، ليرى كافّة تفاصيلها . وينبهر ببساطتها
العرجون القديم
كلّ الكوراث والمصائب في هذه الحياة بأسرها كان بإمكان أحدهم ولوحده فقط أن يعطّلها لو أوقفها عنده فقط.. لكنه لم يفعل!
العرجون القديم
لا تكتموا أمرًا في نفوسكم ، واجهوا كل ما يزعجكم ولا تتركوا للنزاعات وسوء الفهم أن يتغلغل بينكم ، فلربما مُصارحة واحدة تُغني عن سنوات من القطيعة والجفاء وسوء الفهم والظن
العرجون القديم
إنّ أول من يتعامل معه الرجل من النساء في حياته بأسرها هي أمه ، سيكون بإمكانك تقييم أحدهم ، وتحديد مستوى الثقة المسموح بها له، من طريقة تعامله مع أمه فقط
العرجون القديم
كتابة تعليق

مشاركة